+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: ملف متكامل عن ورم الثدي

  1. #1
    عضو مجتهد روح انسانه is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    حائل
    المشاركات
    159
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    66666 ملف متكامل عن ورم الثدي

    ما هو السرطان
    السرطان هو مجموعة أمراض تحدث عندما تتحول خلايا الجسم (مفردها خلية) إلى خلايا غير طبيعية فتنقسم دون تحكم أو نظام. و يتكون كل عنصر في جسم الإنسان من أنواع مختلفة من الخلايا التي تنقسم عادة بطريقة منتظمة لإنتاج خلايا أكثر عند الحاجة لتعوض عن الخلايا التالفة وتحافظ على بقاء الجسم في وضح صحي. هذه الخلايا هي أقرب في فكرتها إلى الطوب الذي يتكون منه أي مبنى ومجموع الخلايا يتكون منها البناء الكامل وهو الإنسان.
    جسم الإنسان يتكون من مليارات الخلايا ذات الوظائف المختلفة، فالخلية الموجودة في العين لها القدرة على الإبصار ، والخلية الموجودة في الأذن لها القدرة على السمع ، والخلية الموجودة في الثدي لها القدرة على إفراز اللبن ، وخلية القلب لها القدرة على الانقباض وضخ الدم ، لكنها جميعا تخضع لنظام دقيق في انقسامها وإفرازها ووظائفها ، فلو خرجت خلية واحدة من هذه المليارات عن النظام وانقسمت انقسامات غير طبيعية وغير منتظمة بدون الحاجة لخلايا جديدة فإنها تكون عددا من الخلايا أكثر مما هو مطلوب وسوف تتكون لدينا أنسجة فائضة. ومن ثم تؤدي لظهور كتلة (هذه الكتلة هي عبارة عن عدد كبير من الخلايا التي لا تخضع للنظام الانقسامي العام). وهذا ما يطلق عليه (ورم). فلو كانت هذه الكتلة في الثدي يصبح لدى المريض ورم في الثدي / ولو كانت في المعدة يصبح ورم في المعدة... وهكذا

    انواع ورم الثدي
    1/ورم حميد 2/ ورم خبيث (ورم سرطاني)

    اولا سوف نتحدث عن الورم الحميد

    الأورام الحميدة Benign tumors: هي ليست أوراما سرطانية ويمكن إزالتها ، وفي أكثر الحالات لا تعود للظهور، وأهم ما في هذه الأورام أنها لا تنتشر إلى أماكن أخرى من الجسم، ولذا فهي لا تهدد حياة الإنسان.

    انواع الورم الحميد للثدي :
    1/وكياس الثدي (الأكياس الليفية)
    2/أورام الثدي الغديّة الليفية
    3/الأكياس المتكونة في البقعة(المساحة السمراء المحيطة بالحلمة)
    4/الورم الحليمي داخل القنوي

    والان سنبدا بشرح كل نوع

    كياس الثدي (الاكياس الليفيه)
    هو مجموعة من الحالات الحميدة الغير سرطانية التي تصيب أنسجة الثدي.
    وسمي بهذا الإسم لأنه يسبب تكوين نسيج ثديي يتشكل في مجموعات متكيسة الشكل أو عقدية.
    حيث تتشكل كتل(عقيدات) غير قابلة للتحريك و تعاني أكثر من نصف النساء من وجود أكياس في الثديين.

    اعراضه
    1/كتل في الثدي تشعر به السيدة وتتميز هذه الكتل أو الأكياس بأنّ لها أحجاما مختلفة
    2/وفي الغالب ما يصاحب هذه الأكياس آلام وحساسية، وخصوصا في فترة ما قبل الدورة الشهرية.
    3/وقد تتمركز في منطقة معينة أو تنتشر في نسيج الثدي أو الثديين.
    وعلى ما يبدو أن ظهور هذه الحالات يكون نتيجة لانعدام التوازن ما بين كمية الهرمونات الأنثوية التي يفرزها المبيض، الأستروجين والبروجسترون.

    لعلاج:
    ويكون بالبزل(الشفط) بإبرة صغيرة ورفيعة ومحقنة لسحب السائل أو النسيج من كتلة الثدي(بعد التخدير الموضعي)
    حيث يتم سحب مكبس الإبرة إلى الخلف لتجميع السائل أو الخلايا داخل المحقنة.
    وإذا وجد إن المحقنة قد إمتلأت بالسائل فهذا دليل على وجود كيس غير ضار

    أورام الثدي الغديّة الليفية؟
    تعتبر أورام الثدي الغديّة الليفية ثاني أكثر الأورام الحميدة التي تصيب الثدي انتشارا حيث أنها تظهر لدى النساء صغيرات السن وهي شائعة للغاية لدى النساء اللواتي تبلغ أعمارهن 25 سنة.

    اعراضها :

    1/الورم بأنه يكون في الغالب كتلة واحدة،
    2/ومرن كأنه قطعة مطاط صلبة ومتحرك وغير حساس.
    3/تكتشف النساء هذا الورم صدفة إذ أنه لا يتسبب بآلام أو أعراض أخرى.
    4/ولدى نسبة قليلة من النساء (10 إلى 20 بالمئة) قد يظهر هذا الورم على شكل عدة كتل.
    5/ويبلغ حجم هذا الورم ما بين 2 إلى 2 ونصف سم وقد يظل موجودا بشكل دائم لعدة سنوات.
    هذا الورم أيضا يتطلب متابعة طبية رغم أن احتمالات أن يتحوّل إلى ورم خبيث هي احتمالات ضئيلة جدا. وإذا ما ظهر هذا الورم لدى الفتيات في سن التطوّر والنمو فلا يتم إجراء جراحة لإزالته بل يتم الانتظار إلى حين انتهاء نمو الثدي.

    تشخيص الياف الثدى:
    يتم تشخيص اورام الثدى الليفية بعدة طرق
    1. الكشف الطبى: و كما ذكر هذا الورم الحميد يتميز بسهولة تحركة فى الثدى عند الكشف.
    2. الموجات فوق الصوتية و الأشعة على الثدى: نرى الورم أسود بيضاوى و محدد فى الموجات الصوتية و هذا أهم ما يميزه عن الأورام الخبيثة. فى الأشعة قد نرى بها بعض التكلسات البيضاء كما هو ظاهر فى الصورة فى الأسفل.

    3. العينة (الباثولوجية): و يتم أخذ العينة عادة عن طريق التوجيه بالموجات الصوتية (أحد أساليب الأشعة التداخلية)و فى بعض الأحيان بتوجيه الأشعة السينية (أشعة إكس).



    4. الإستئصال الجراحى و تحليل عينة من الورم.

    علاج الياف الثدى (اورام الثدى الليفية):

    1. المتابعة: إذا كان الحجم صغير و لا يسبب أى أعراض و ذلك فى حالة التأكد أنه ورم حميد ليفى بالثدى. و كما ذكرنا قد يختفى من تلقاء نفسه أو يضمر.
    2. إزالة (استئصال) الورم عن طريق الجراحة: يفضل التدخل الجراحى فى السيدات فوق سن الثلاثين أو فى الأورام الليفية الكبيرة أو التى تنمو بمعدل سريع. فرصة رجوع الأورام الليفية بالثدى بعد الجراحة حوالى 10-15 % و لكن فرصة رجوعها أكبر فى الأورام الكبيرة للغاية التى عادة تصيب الفتيات فى سن البلوغ فقط فى نسبة 5%.

    3. إزالة الروم الليفى بجهاز الماموتوم:
    يعتبر أحدث طريقة لإستئصال الأورام الحميدة الصغيرة من الثدى عن طريق الأشعة التداخلية و توجية الموجات الصوتية. يتم عمل فتحة صغيرة بالثدى يدخل منها إبرة لها القدرة على قطع أجزاء من الورم و شفطها بسرعة كبيرة حتى ينتهى او يختفى الورم و يمكن بعدها أيضا إستخدام هذه الأجزاء لتحليلها باثولوجي. يتم كل ذلك بإستخدام مخدر موضعى و لا تترك آثار جراحية بالثدى.

    4. إتباع نظام غذائى:
    يفضل إتباع نظام غذائى قليل الدهون (قد تؤدى لزيادة الهرمونات الأنثوية) و زيادة الخضروات و الفاكهة و كذلك تناول فيتامين سى و إى فى المساء. يجب أيضا التقليل من الكافيين (الشاى و القهوة و الشيكولاته). قد يقلل دهان و تدليك الثدى بزيت الخروع من حجم الورم مع إستخدام كمدات دافئة.
    يتبع

  2. #2
    عضو مجتهد روح انسانه is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    حائل
    المشاركات
    159
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    الأكياس المتكونة في البقعة(المساحة السمراء المحيطة بالحلمة):-
    تعريف:-
    هي أكياس صغيرة قابلة للتحريك وممتلئة بسائل أو صديد وغالبآ ما تكون غير سرطانية.
    أسبابها:-
    1-إنسداد في غدة زيتية في الحلمة.
    2-عدوى بكتيرية.
    خيارات العلاج:-
    1-تعريض الكيس عند الطبيب للحرارة لحفزه على الإنفجار تلقائيآ.
    2-تصريف ما في الكيس بفتحه بالمشرط.
    3-مضادات حيوية للقضاء على البكتيريا.

    الورم الحليمي داخل القنوي :-
    تعريف:-
    ورم صلب صغير ينمو داخل قناة لبنية في الثدي وهو غير سرطاني.

    الأعراض:-
    1-كتلة في الثدي.
    2-إفرازات من الحلمة.

    خيارات العلاج:-
    لايحتاج هذا الورم لأي علاج لكن من الضروري سحب السائل أو النسيج بواسطة الإبرة للتأكد من عدم وجود
    خلايا سرطانية نظرآ لتشابه الأعراض مع بعضها البعض.

    ثانيا سوف نتحدث عن الورم الخبيث (السرطاني)

    اورم الثدي الخبيث (سرطان الثدي)

    سرطان الثدي Breast Cancer هو شكل من أشكال الأمراض السرطانية التي تصيب أنسجة الثدي،ا تهاجم وتدمر الخلايا والأنسجه المحيطه بها ولها قدره عاليه على الإنتشارو عادة ما يظهر في قنوات (الأنابيب التي تحمل الحليب إلى الحلمة) وغدد الحليب. ويصيب الرجال والنساء على السواء، ولكن الإصابة لدى الذكور نادرة الحدوث، فمقابل كل إصابة للرجال يوجد 200 إصابة للنساء
    وسرطان الثدي هو ثاني سبب رئيسي لوفيات السرطان في النساء (بعد سرطان الرئة)، وهو السرطان الأكثر شيوعاً بين النساء ، باستثناء سرطان الجلد. وفقا لمنظمة الصحة العالمية ، يتم تشخيص أكثر من 1،2 مليون إصابة بسرطان الثدي في جميع انحاء العالم كل سنة واكثر من 500000 يموتون من هذا المرض

    العوامل الخطرة المؤدية إلي سرطان الثدي:

    -خطر سرطان الثدي يزداد تدريجياً في السيدات المتقدمات في السن.
    - وجود تاريخ مرض للسيدة بمعني أن السيدة التي تعرضت لوجود سرطان ثدي قديم وعولجت يمكن أن يظهر مرة أخري.
    - طفرات وراثية، تغيرات في بعض الجينات يجعل السيدة معرضة للإصابة بالسرطان.
    - تاريخ مرض عائلي، السيدة التي لها تاريخ عائلي بهذا المرض مع الأم أو الأخت قد تكون معرضة أكثر لحدوث سرطان الثدي.
    - كثافة الثدي، ثدي السيدات فوق سن 45 سنة يكون متليف وسميك ومن الصعب الشعور بالأورام السرطانية وهذه الأنسجة السميكة قد تتحول إلي سرطان الثدي
    - التعرض للعلاج الإشعاعي، عندما تتعرض السيدة إلي العلاج الإشعاعي وخاصة في منطقة الثدي فإن فرص الإصابة بسرطان الثدي تكون أكثر.
    - الحمل في السن المتأخرة، السيدة التي تحمل لأول مرة بعد سن 30 سنة من العمر يكون فرصة تعرضها بسرطان الثدي أكثر من السيدة التي تحمل وهي في سن صغيرة.
    - السيدات اللاتي يتأخرن في سن اليأس بعد سن 55 سنة أو المرأة التي تحدث الدورة الشهرية قبل سن 12 سنة أو السيدات اللاتي لم يحملن نهائياً أو السيدات اللاتي يتعرضن للعلاج الهرموني أو حبوب منع الحمل لفترة طويلة.
    * ملحوظة: أيضاً مع عدم وجود هذه العوامل الخطرة قد تصاب السيدة بسرطان الثدي أو أنه مع وجود أحد هذه العوامل قد لا تصاب السيدة بسرطان الثدي.
    يتبع

  3. أعجبني معجب بهذه المشاركة
  4. #3
    عضو مجتهد روح انسانه is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    حائل
    المشاركات
    159
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    ومن العوامل التي تحد من الخطورة :

    1- الإرضاع الطبيعي بعد الولادة إذ أكد علماء بريطانيون أن الرضاعة الطبيعية تحد من خطر إصابة النساء بسرطان الثدي . وأوضحت البروفسورة" فاليري بيرال" من المعهد البريطاني الخيري لأبحاث السرطان أنه كلما أرضعت النساء أطفالهن مدة أطول تمتعت بقدر أكبر من الحماية من سرطان الثدي . وتقدر بيرال وفريقها أن النساء اللائي يرضعن كلا من أطفالهن لمدة ستة اشهر إضافية بوسعهن تقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي من 6 % إلى 6.3 % ويمنع أكثر من ألف حالة للمرض كل عام في بريطانيا وحدها.
    وأشارت بيرال إلى أن طول فترة الرضاعة الطبيعية وإنجاب المزيد من الأطفال يحد من معدلات الإصابة بسرطان الثدي . وحللت بيرال وزملاؤها بيانات من 47 دراسة أجريت في 30 دولة على 50 ألف امرأة تعاني من سرطان الثدي ومائة ألف امرأة متطوعة تتمتع بصحة جيدة . وقدروا أنه في كل عام تقوم فيه المرأة بالإرضاع بشكل طبيعي فإنها تحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 4.3 % .
    وتساعد نتائج الفريق في تفسير سبب انخفاض معدلات الإصابة بسرطان الثدي للغاية في الدول النامية التي تنجب فيها المرأة ستة أو سبعة أطفال مقارنة مع طفلين أو ثلاثة في الدول الغربية ويرضعن أطفالهن لما يصل إلى عامين .
    وتعتقد بيرال انه إذا تشابهت عادات الإنجاب والرضاعة الطبيعية الغربية مع عادات الدول الفقيرة فإن خطر الإصابة بسرطان الثدي قبل سن السبعين سيقل من 6.3 لكل مائة امرأة إلى نحو 2.7 بالمائة .
    2- التقليل من أكل الدهون.
    3- تجنب السمنه.
    4- الإكثار من أكل أطعمة الألياف.
    5- الإكثار من أكل الفواكه والخضار.
    6- مراجعة الطبيب عند ظهور أي عوارض مرضية على الثدي .
    7- الفحص الدوري للثدي .



    للوقاية من هذا المرض وحسب توصية الجمعية الأمريكية للسرطان ننصح بما يلي :

    - مراقبة ثدييك باستمرار بإجراء فحص ذاتي كل شهر .
    -الفحص بجهاز الماموجرام حيث أنه يشخص الإصابة قبل سنة من ظهور الورم وبالتالي ستحصلين على شفاء تام ونهائي دون الحاجة لاستئصال الثدي بالكامل .
    -وينصح بإجراء هذا الكشف في سن 35 سنة ويكرر كل عامين بعد سن الأربعين ثم سنويا بعد سن الخمسين .

    كما أكد بعض خبراء التغذية أن هناك بعض الأطعمة التي من شأنها محاربة سرطان الثدي والوقاية منه، نذكر منها على سبيل المثال :

    الطماطم أو عصيرها : بعض الدراسات ربطت بين انخفاض مستوى سرطان الثدي لدى النساء اللواتي يدخل الليكوبين في قائمة طعامهم.

    فيتامين د : تحصل المرأه على هذا الفيتامين من أشعة الشمس عند التعرض لها قليلا أو أن الطبيب أحياناً يصف لها أقراصا عند الحاجه.
    الشاي الأخضر بأنواعه مفيد جداً في هذا المجال ومنتوجات الصويا رائعة أيضا في هذا المجال .

    عصير الجزر : يحتوي الجزر بوفرة على مادة البيتاكاروتين التي لها علاقة بانخفاض نسبة حدوث سرطان الثدي.

    السلمون غني بأحماض أوميجا 3 الدهنية التي تساعد على الحماية من سرطان الثدي ، وعموماً الأسماك الدهنية غنية بها.

    الغشاء الأبيض الذي يحيط بلب ثمرة البرتقال أيضاً من شأنه أن يحارب سرطان الثدي.

    التوت الأبيض كذلك يحتوي على أحماض أوميجا

    زيت الزيتون النقي الغير مخلوط بزيوت أخرى أيضا مفيد جداً في تخفيض نسبة الإصابة بسرطان الثدي.

    الثوم النيئ ، ولابأس اذا كان مطبوخاً ولكن بشرط تقطيعه أو فرمه وتركه حوالي ربع ساعة لإعطائه الوقت الكافي لظهور العناصر المقاومة للسرطان فيه.

    البصل، لما يحتويه من مضادات الأكسدة.

    السبانخ ، يجب أكلها مرتان أسبوعياً ، والفاصوليا، والبروكولي والفليفلة الحمراء والبطاطا الحلوة، كلها بها مواد تساعد على تقليل الاصابة بسرطان الثدي.
    يتبع

  5. #4
    عضو مجتهد روح انسانه is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    حائل
    المشاركات
    159
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    أعراض سرطان الثدي:
    سرطان الثدي لا يعطي في أول ظهوره أي ألم أو مشاكل ولكن مع تقدم الحالة

    يمكن أن يحدث الآتي:

    - كتل أو تجمعات وكثافة المنطقة المحيطة بالثدي وتحت الجلد.
    - تغيرات في حجم وشكل الحلمة والثدي.
    - إفرازات من الحلمة وألم وثقل في الثدي ودخول الحلمة إلي داخل الثدي.
    - جلد الثدي يحدث به تغيرات ويصبح مثل قشرة البرتقال.
    - تورم وسخونة في جلد الثدي ويكون لونه أحمر.
    بمجرد ملاحظتك لأي من هذه الأعراض يجب أن تستشيري طبيبك الخاص بسرعة لأن العلاج المبكر مهم جداً.



    - التشخيص:

    - الإحساس، إن الطبيب يستطيع أن يحدد الكتل الموجودة في الثدي ويحددها من حيث الحجم والملمس وحركتها.

    - الأشعة علي الثدي، تحدد أكثر المعالم الرئيسية للورم الموجود.

    - موجات صوتية علي الثدي، تحدد ما إذا كان الورم صلب أو سائل وعلي كل حال فإن أي سائل أو نسيج أزيل من الثدي يجب أن يخضع للفحص الباثولوجي لتحديد نوعيته.

    ويتم الحصول علي السائل أو النسيج من الثدي بإحدى الطرق الآتية:

    - استعمال إبرة البذل: ويتم بها سحب السائل من الثدي وهي تستخدم لمعرفة ما إذا كان الورم يحتوي علي سائل ويكون في هذه الحالة ورم حميد أو عدم وجود السائل يكون الورم صلب وفي هذه الحالة يكون ورم سرطاني.
    وإذا كان السائل المسحوب من الثدي سائل شفاف فهذا لا يعني شيء و يحتاج للمتابعة فقط.

    - إبرة العينة: وهي تستخدم لإزالة جزء من النسيج المشتبه فيه أنه ورم و يتم إرسال هذا النسيج إلي المعمل لفحص خلايا السرطان.

    - عينة جراحية: في هذه الحالة فإن الجراح يستأصل جزء من الورم ويرسله إلي المعمل لفحص خلايا السرطان.

    العلاج:
    - يعتمد العلاج أساساً علي حجم ومكان الورم في الثدي وعلي نتائج الأبحاث المعملية ودرجة الورم نفسه وكذلك علي سن السيدة وصحتها العامة وهل الغدد الليمفاوية تحت الإبط أصبحت محسوسة أم لا وكذلك علي حجم الثدي ودرجة انتشار الورم.

    - هناك بعض الأسئلة التي يجب علي السيدة ان تدونها وتسأل عنها الطبيب قبل البدء في العلاج:

    - ما هي أنواع العلاج المتاحة؟
    - ما هي النتائج المتوقعة لكل نوع من العلاج؟
    - ما هي المخاطر والآثار الجانبية لكل نوع من العلاج؟

    - والآن ما هي وسائل العلاج:

    - علاج موضعي ويشمل الجراحة والعلاج الإشعاعي ويستعمل لإزالة وتدمير الخلايا السرطانية في منطقة محددة من الثدي.

    - علاج شامل ويشمل العلاج الكيمائي والعلاج الهرموني ويمكن أن تخضع السيدة لنوع واحد من العلاج أو للنوعين معاً.

    أولاً: الجراحة:
    تعتبر الجراحة من أهم الطرق العلاجية لإزالة سرطان الثدي ويجب علي الجراح إخبار السيدة بكل تفاصيل الجراحة وآثارها الجانبية وفائدتها.
    أنواع الجراحة هي إما إزالة الثدي كاملاً إذا كان الورم كبير ومنتشر في أنسجة الثدي أو استئصال الورم فقط و ترك الثدي. أو استئصال كل القنوات أو الجزء الموجود به الورم.

    وبعد ذلك يتبع الجراحة علاج إشعاعي لتدمير الخلايا السرطانية التي قد تكون موجودة بعد العملية.

    وفي بعض الأحيان فإن الجراح يقوم باستئصال الخلايا الليمفاوية الموجودة تحت الإبط لتحديد ما إذا كان الورم قد انتشر في الجهاز الليمفاوي أم لا.

    ويوجد نوع حديث من الجراحة وهي إزالة الثدي كاملاً ومعظم الخلايا الليمفاوية في الإبط وكذلك الأنسجة الموجودة فوق عضلات الصدر وكذلك العضلتين الصدريتين يتم استئصالهما للتأكد من إزالة الخلايا الليمفاوية.

    والآن بعد أن تم استئصال الثدي فهناك بعض الآراء لعمل ثدي صناعي بعد العملية و إليكِ بعض الأسئلة المهمة لهذه الحالة:

    - ما هو نوع العملية؟
    - هل سيتبع العملية علاج إشعاعي؟
    - هل أحتاج لإزالة الخلايا الليمفاوية ولماذا؟
    - ماذا سوف أشعر بعد العملية؟
    - ما هو نوع النسيج الذي سيتكون بعد العملية مكان الجراحة؟
    - إذا قررت بعد العملية أن أخضع لعملية ثدي صناعي متي أبدأ في ذلك وكيف؟
    - هل أستطيع أن أقوم ببعض التمارين الخاصة؟
    - هل أستطيع أن أرجع إلي نشاطي العادي؟

    ثانياً - العلاج الإشعاعي:
    هذا النوع من العلاج يستعمل لقتل الخلايا السرطانية ومنعها من النمو والعلاج الإشعاعي لوحده أو مع العلاج الكيمائي أو الهرموني يكون له فائدة قبل الجراحة لتدمير الخلايا السرطانية وتقليل حجم الورم.

    ولكن قبل البدء في العلاج الإشعاعي يجب أن تسألي الطبيب في الآتي:

    - لماذا أحتاج لهذا النوع من العلاج؟
    - متي أبدأ العلاج ومتي ينتهي؟
    - بماذا سوف أشعر أثناء العلاج؟
    - ما هي الاحتياطات التي يجب أن أتبعها أثناء العلاج الإشعاعي؟
    - هل أستطيع أن أمارس حياتي الطبيعية؟
    - كيف سوف يبدو ثدي بعد العلاج؟
    - ما هي احتمالات رجوع الورم في الثدي مرة أخري؟

    ثالثاً - العلاج الكيمائي:
    وهو استخدام أدوية معينة لقتل الخلايا السرطانية وهو يعتبر علاج شامل من حيث أنه يدخل الجسم.
    ويمر في خلال الدورة الدموية وهو يعطي علي دورات كالآتي:
    علاج لمدة معينة يعقبها فترة راحة ثم فترة علاج يعقبها راحة وهكذا ...

    رابعاً - العلاج الهرموني:
    وهو يعتمد علي منع خلايا السرطان من الحصول علي الهرمونات اللازمة لنموها وهي تشمل إما أدوية تغير من طريقة عمل الهرمونات أو بالجراحة التي تؤدي إلي استئصال المبيضتين الذين يفرزان هرمون الإستروجين.
    والعلاج الهرموني يعتبر علاج شامل لكل أجزاء الجسم.

    يتبع

  6. #5
    عضو مجتهد روح انسانه is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    حائل
    المشاركات
    159
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    - الآثار الجانبية لعلاج الأورام السرطانية:

    من الصعب جدا الإقلال من الآثار الجانبية لعلاج السرطان حيث أن الخلايا السليمة والأنسجة قد تتأثر بهذا العلاج.
    وقد تختلف الآثار الجانبية باختلاف طرق العلاج.

    أولا - الآثار الجانبية للجراحة:

    - ألم بسيط مكان العملية.
    - نزيف وتأخر في عملية التئام الجرح.
    - بعض الالتهابات نتيجة العملية.
    - حساسية وآثار جانبية للبنج.
    - إزالة أحد الثديين أثناء الجراحة قد يخل بالتوازن في وزن المرأة وخاصة إذا كان حجم الثدي كبير مما يجعل السيدة تشعر بعدم ارتياح وخاصة في منطقة الرقبة والظهر.
    - الجلد الموجود في منطقة الثدي المستأصل قد يكون مشدوداً لدرجة أنه يجعل عضلات الذراع والكتف متصلبة ومشدودة مما يجعل حركة هذه العضلات محدودة ويمكن التغلب على ذلك بالعلاج الطبيعي لهذه العضلات.
    - قد تشعر السيدة بعد العملية بتنميل في الصدر وتحت الجلد والكتف والذراع نتيجة قطع أو جرح في الأعصاب في منطقة العملية وهذه الأعراض تزول بعد عدة أسابيع من العملية.
    - عند إزالة الغدد الليمفاوية تحت الإبط فإن هذا يقلل من عملية سريان السائل الليمفاوي وهذا قد يؤدى إلى تراكم هذا السائل في اليد والذراع ويؤدى إلى تورمه.


    ثانيا - الآثار الجانبية للعلاج الإشعاعي:

    - الإرهاق الشديد وخاصة في الأسابيع الأخيرة من العلاج وقد تستمر فترة بعد العلاج.
    - الجلد في مكان العلاج الإشعاعي يصبح أحمر اللون ومؤلم وبه حك ولكن في نهاية العلاج يصبح الجلد رطبا ويبدأ في التقشير وممكن التغلب على هذه الحالة بتعرض الجلد للهواء بقدر المستطاع وينصح بلبس الملابس القطنية التي لا تلتصق بالجلد. وهذه الآثار على الجلد تكون مؤقتة وغالباً ما تنتهي بعد العلاج.
    - قد يكون حجم الثدي بعد العلاج الإشعاعي أصغر من الطبيعي.

    ثالثا - الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي:

    يعتمد على نوع العقاقير التي يتم تناولها ولتعلمي سيدتي أن العقاقير المضادة للسرطان تؤثر على الخلايا الحية الأخرى مثل خلايا الدم و يحدث الآتي:

    - التهابات مستمرة أو نزيف وتعاني السيدة من قلة النشاط.
    - سقوط الشعر وفقدان الشهية وغثيان وقيء وإسهال وتقرحات بالفم. وتكون هذه الآثار مؤقتة طوال فترة العلاج.
    - قد تصاب السيدات التي تعالج بالعلاج الكيمائي بسرطان الدم نتيجة تعرض كرات الدم الحمراء للتأثير الضار للأدوية المضادة للسرطان
    - قد تسبب تدمير الخلايا المبيضين مما يؤدي إلي شعور السيدة بأعراض سن اليأس نتيجة انقطاع الدورة.
    - قد يسبب عقم عند السيدات اللاتي فوق سن 40 سنة.


    رابعاً - العلاج الهرموني:

    - يعتمد علي نوع العلاج الهرموني و يختلف من سيدة لأخرى.

    - إن دواء التاموكسوفين هو أهم عقار يستخدم في هذا المجال حيث أنه يقوم بمنع تأثير هرمون الاستروجين ولكنه لا يمنع إنتاج هذا الهرمون وهذا الدواء قد يسبب الآتي:

    - إفرازات مهبلية والتهابات.
    - سرطان الرحم.
    - عدم انتظام الدورة الشهرية.
    - تجلطات في أوردة الرجلين.
    - السيدات الصغيرات في السن قد يصبحن حوامل بسهولة نتيجة هذا العقار لذلك لابد من استشارة الطبيب في استعمال وسيلة لمنع الحمل طوال فترة العلاج.
    - وفي بعض السيدات يتم استئصال المبيضين لوقف إفراز هرمون الإستروجين وهذا يسبب ظهور أعراض سن اليأس بدرجة كبيرة جداً.



    - إعادة بناء ثدي صناعي بعد العملية:
    بعض السيدات يفضلن بعد استئصال أحد الثديين أن يرتدوا ثدي صناعي ويتم هذا بإحدى الطرق الآتية:
    - إما بزرع مادة السيليكون مكان العملية.
    - استخدام الأنسجة من أماكن أخري من جسم السيدة


    - التأهيل بعد العملية:
    - يعتبر التأهيل بعد العملية مهم جداً في العلاج.
    - من المهم مساعدة السيدة المريضة أن تعود بسرعة إلي نشاطها الطبيعي عن طريق الاعتناء بصحتها وذلك عن طريق:
    - ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة للمساعدة في استعادة حركة العضلات في اليدين والكتف ولتخفيف الألم في منطقة الرقبة ويجب بدء التمارين الرياضية بعد انتهاء العملية بيومين وتبدأ بسيطة ثم تزداد بعد ذلك.
    - قد تستطيع السيدة منع تورم اليدين نتيجة استئصال الغدد الليمفاوية وتجمع السائل الليمفاوي أو التقليل من تأثيره بواسطة بعض التمارين الرياضية وأن تقومي بإسناد ذراعك علي مخدة وكذلك إجراء مساج طبيعي علي ذراعك للمساعدة في تصريف السائل الليمفاوي وقد تحتاجين إلي ارتداء حزام مطاطي لتحسين سريان السائل الليمفاوي
    .


    - المتابعة الدورية:
    إجراء فحص طبي دوري مهم جداً بعد استئصال أورام الثدي للتأكد من أن هذه الأورام لن تعود مرة ثانية وهذا الفحص يشمل:
    - فحص الثديين والصدر والجلد والرقبة.
    - أشعة علي الثديين علي فترات.
    - فحص الثدي الآخر إذا كان سليماً من قبل للتأكد من عدم إصابته بالسرطان حيث يكون هناك عامل خطر في الإصابة به.
    - يجب إخبار طبيبك عن أي تغيرات تحدث لك مثل فقدان الشهية وتغير في الدورة الشهرية مع إفرازات مهبلية، زغللة في العين وصداع مستمر، تغير في حدة الصوت، ألم بالظهر حيث أن هذه الأعراض قد تكون لها علاقة برجوع السرطان مرة أخرى.


    - التعايش مع السرطان:
    إن تشخيص أورام الثدي قد يكون له أثر في حياتك وحياة زوجك ويسبب لك اكتئاب وخوف .. ولكن هذه أشياء طبيعية علي الأشخاص الذين يواجهون مشكلة صعبة في حياتهم.
    بعض السيدات يشعرن بالخوف من التغيرات التي تحدث لجسمهم وكذلك نظرة الآخرين لهم وكذلك تشعر بالخوف من السرطان الذي قد يؤثر علي حياتها الجنسية مع زوجها ولكن العكس صحيح فإن العلاقة الجنسية تتم بطريقة عادية جداً ويجب أن يقف الزوج بجانبك في هذه الفترة.
    بعض السيدات يشعرن بالقلق من الالتحاق بأعمال أو تكوين أسرة أو بدء علاقات اجتماعية ولكن هذا علي عكس المتوقع حيث أنك تستطيعين أن تمارسي حياتك بصورة طبيعية.

    واخيرا
    نسال الله ان يقينا من هذا
    المرض
    وان يشفي كل مريض

  7. #6
    مشرفه عامه الأمل القاااادم is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    1,591
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    ملف شامل ورائع
    وموضوع هام ارتفعت نسبته بين النساء
    اسأل الله أن يحمينا جميعا منه
    وفقك الله وبارك بجهودك

  8. #7
    عضو مجتهد روح انسانه is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    حائل
    المشاركات
    159
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    تسلمين على المرور

    ماننحرم من تواجدك

    والله يحفظنا ويحفظكم من الامراض

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. هشاشة العظام* بحث متكامل*
    بواسطة الفجر البعيد في المنتدى الصحة والطب
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-02-2012, 04:37 PM
  2. تغيير التعليم العالي في عالم متكامل
    بواسطة دكتور سعود عيد العنزي في المنتدى أرشيف المؤتمرات والدورات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-27-2010, 07:06 PM
  3. الوقاية من سرطان الثدى
    بواسطة عاشقة المدينه في المنتدى الصحة والطب
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 02-04-2010, 12:12 AM
  4. ملف متكامل عن احكام الصيام (من الشيخ محمد حسان )
    بواسطة ابنة الإسلام في المنتدى بيت في الجنة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 08-18-2009, 06:42 AM

وجد الزوار هذه الصفحة بالبحث عن:

http:www.dr-saud-a.comvbshowthread.php39266-

vl hge]d

vl e]d hglhu.

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك